التوقيت في يريفان 11:07:36,   25 أكتوبر

سلطات أذربيجان بالغت مرة أخرى بتقدير قدراتها.سيكون الرد قاسياً كما لم يحدث من قبل-وزير دفاع أرمينيا-

سلطات أذربيجان بالغت مرة أخرى بتقدير قدراتها.سيكون الرد قاسياً كما لم يحدث من قبل-وزير دفاع أرمينيا-
يريفان في 27 سبتمبر/أرمنبريس: أصدر وزير الدفاع الأرميني دافيت تونويان بياناً قال فيه إن جيش أرتساخ يبطل المحاولات الأذربيجانية للتقدم بإجراءات مضادة حاسمة وإلحاق خسائر فادحة.
وقال تونويان إن القوات المسلحة الأرمينية- بصفتها الضامنة لأمن آرتساخ- مستعدة لتقديم أي مساعدة لضمان أمن سكان آرتساخ.
"شنت القوات المسلحة الأذربيجانية اليوم في وقت مبكر من الصباح، بانتهاكها الصارخ لمعايير القانون الإنساني الدولي ومنطق عملية المفاوضات السلمية لحل النزاع، هجوماً باستخدام القذائف الصاروخية والطيران على طول اتصال خط آرتساخ- أذربيجان مستهدفتة مواقع جيش الدفاع العسكرية والمستوطنات السلمية في آرتساخ، لذلك فإن المسؤولية الكاملة عن العمليات القتالية تقع على عاتق القيادة العسكرية - السياسية لأذربيجان. من الواضح بالفعل أنه من خلال عدم تعلم الدروس من الهزائم المخزية، فإن السلطات الأذربيجانية قد بالغت مرة أخرى في تقدير قدراتها وأنا متأكد من أنها ستعاقب بشدة".
وقال تونويان إن هذه المغامرة ستكون لها عواقب وخيمة على أذربيجان وسيكون الرد قاسياً كما لم يحدث من قبل وقال تونويان إن الجيش الأرمني لديه كل الوسائل الضرورية لتدمير العدو الذي يهاجم الوطن مرة أخرى.
"أبناء الوطن الأعزاء، إخواننا في السلاح، كل انتصاراتنا تشكلت بفضل الوحدة. أنا متأكد في هذه اللحظة الحاسمة سنحقق هدفنا القتالي في وحدة وبشرف ونلقن العدو، الذي لا يفهم سوى بلغة القوة، درساً"، قال تونويان.
في وقت مبكر من صباح يوم 27 سبتمبر شن الجيش الأذربيجاني هجوماً مكثفاً على آرتساخ باستخدام القوة الجوية والصواريخ والدبابات استهدفت قصف المدفعية الأذربيجانية مستوطنات مدنية أيضاً، بما في ذلك مدينة ستيباناكيرت، مما أسفر عن مقتل عدد من المدنيين، كما تم قصف المدارس.




https://zen.yandex.ru/id/5dee07a31e8e3f00ae3051c1


youtube

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
settings إعدادات الصفحة