التوقيت في يريفان 11:07:36,   19 أكتوبر

كندا ستشجع الاعتراف والإقرار بالإبادة الأرمنية، لأن الاعتراف بالماضي هو الخطوة الأولى على طريق السلام والحوار- رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو بمؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأرميني نيكول باشينيان بيريفان-


يريفان في 13 أكتوبر/أرمنبريس: قال رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو اليوم في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأرميني نيكول باشينيان بيريفان إن كندا ستواصل تحفيز الاعتراف والإقرار بالإبادة الجماعية الأرمنية في البرامج الدولية: "هنا في يريفان سنحت لي الفرصة بزيارة النصب التذكاري للإبادة الجماعية. كانت لحظة مؤثرة للغاية ويجب أن يقول العالم لمثل هذه الجرائم- أبداً لمرة أخرى. من وقت بعيد اعترفت كندا بالإبادة الجماعية وتلعب كندا دوراً مهماً في جميع أنحاء العالم وبالتحديد في اتجاه اتخاذ خطوات محددة مؤخراً لتقليل إمكانية ارتكاب جرائم مماثلة. سنستمر في تشجيع الاعتراف والإقرار بالإبادة الجماعية الأرمنية، لأن الاعتراف بالماضي هو الخطوة الأولى على طريق خلق السلام والحوار"، قال ترودو.
ووفقاً لرئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان فإن الاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية يحل قضيتين هامتين: "من المهم للغاية ملاحظة أن الاعتراف بالإبادة الجماعية له معنيين مهمين. بادئ ذي بدء تأتي مساهمته في النضال العالمي ضد الإبادات الجماعية. لأن حتى في القرن الحادي والعشرين لم يتم القضاء على الإبادة الجماعية. بالنسبة لأرمينيا هذه مسألة أمنية أيضاً، لأننا اليوم في الأساس لدينا خطر واضح جداً من التهديدات، لأن الحدود مع تركيا مغلقة ونحن محاصرون. تحدثنا أيضاً عن قضية ناغورني كاراباغ خلال مناقشاتنا. من الأهمية بمكان الإشارة إلى ما هو السبب وراء نشأة قضية كاراباغ، لأنه في بعض الأحيان يتم إنشاء الانطباع وكأن هذه قضية إقليمية. الأمر ليس كذلك، فالأرمن الذين يعيشون في آرتساخ يواجهون تهديداً جديداً بالإبادة الجماعية ويرغب الناس ببساطة ويريدون حماية حقهم في الحياة. لقد نشأ نزاع كاراباغ في ظروف كان فيها الحق في العيش يواجه تهديدات ملموسة، لأنهم تعرضوا للإبادة الجماعية في عام 1915 أمام أعينهم"، قال باشينيان.



الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة