التوقيت في يريفان 11:07:36,   27 نوفمبر

لروسيا حق مشروع في شن حملة لمكافحة الإرهاب بمنطقة نزاع ناغورنو كاراباغ-باشينيان-

لروسيا حق مشروع في شن حملة لمكافحة الإرهاب بمنطقة نزاع ناغورنو كاراباغ-باشينيان-
يريفان في 19 أكتوبر/أرمنبريس: قال رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان إن لروسيا حقاً مشروعاً في شن حملة لمكافحة الإرهاب في منطقة نزاع ناغورنو كاراباغ، لأن مسلحي الجماعات الإرهابية السورية التي تقاتل ناغورنو كاراباغ من الجانب الأذربيجاني يشكلون تهديداً مباشراً لروسيا، هذا ما قاله رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان في مقابلة مع تاس في إشارة إلى السؤال أن روسيا أثارت مخاوف بشأن تقارير عن انتشار مسلحين من الشرق الأوسط وخاصة من سوريا وليبيا.
"بعد اندلاع حرب ناغورنو كارباغ والتقارير التي تفيد بأن هؤلاء المرتزقة يشاركون في الحرب ضد ناغورنو كاراباغ وردت تقارير، بما في ذلك من وسائل الإعلام العربية عن سحق بعض هذه الجماعات في ساحة المعركة وانتشارها في اتجاهات مختلفة. بالنسبة لي من الواضح أن هؤلاء المقاتلين السوريين أولئك الذين نجوا يتوجهون إلى روسيا، لأنني أعتقد أنهم يعتبرون روسيا عدواً مثل ناغورنو كاراباغ أو أرمينيا. القضية هي كيف ستستمر هذه العملية. هل ستنتظر روسيا كل تلك العناصر للانتقال إلى روسيا والقيام بحملة ضد الإرهاب هناك، لا أعرف.ربما تفكر الحكومة الروسية أو القوات الخاصة في إمكانية شن حملة ضد الإرهاب في بؤرة التوتر؟"، قال باشينيان.
سأل المراسل: "بما في ذلك ناغورنو كاراباغ؟"
"بما في ذلك ناغورنو كاراباغ. شنت روسيا حملة ضد الإرهاب في سوريا وهي بعيدة كل البعد عن روسيا، لأن تصرفات المسلحين والإرهابيين السوريين كانت تشكل تهديداً مباشراً للأمن القومي لروسيا. الآن يقول الخبراء الروس إنهم على بعد 80 كم فقط من الحدود الروسية، بالطبع  لا يمكنني تقييم صحة هذه التقييمات. هذا موقف آخر تماماً وأعتقد أن لروسيا حقاً وأسباباً مشروعة للرد على هذا الوضع"، قال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان.




https://zen.yandex.ru/id/5dee07a31e8e3f00ae3051c1


youtube

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
settings إعدادات الصفحة