خاتشاتوريان احتفظ بزهور تشابلين إلى نهاية حياته -«أرمنبريس الخاصة» تعرض لقاء آخر من لقاءات الملحن الأسطوري آرام خاتشاتوريان مع المشاهير-


يريفان في 20 فبراير/أرمنبريس: كجزء من "أرمنبريس الخاصة" هذا عرض آخر لأهم وأبرز قصص من حياة الملحن الأسطوري آرام خاتشاتوريان، وهذه المرة نقدّم قصة لقاءه مع العبقري الكوميدي الإنكليزي تشارلي تشابلن.وإلتقى خاتشاتوريان الممثل الإنكليزي خلال زيارته إلى سويسرا في عام 1965، عندما تمت دعوة الملحن الأرمني ليكون عضواً في لجنة تحكيم في منسابقة دولية. في ذلك الوقت كان تشابلن 76 عاماً وكان يعيش حياة معزولة نوعاً ما في فيلا خارج جنيف ونادراً ما كان لديه أي ضيوف. خاتشاتوريان نفسه طلب مقابلة تشابلن والأخير كان سعيداً لاستضافة الملحن الأرمني مع زوجته وابنه.بعد محادثة استمرت بضع ساعات، دعا تشابلن خاتشوريان إلى غرفته الخاصة، حيث فتح درجاً يكشف عن سجل كونتشيرتو الكمان للموسيقار الأرمني وقال تشابلن أنها واحدة من المعزوفات المفضلة لديه ويستمع إليها في كثير من الأحيان عند العمل، وكان تشابلن غالباً ما يستخدم موسيقى من تأليفه الخاص في أفلامه. خلال الاجتماع مع خاتشاتوريان حاول تشابلن الاقتراب من البيانو لعزف جزء من مؤلفاته ولكنه في اللحظة الأخيرة امتنع عن ذلك، قائلاً إنه سيكون متوتر جداً في وجود المايسترو العظيم.في نهاية الجولة تدهورت صحة خاتشاتوريان مما تسبب في نقله إلى المستشفى وعند سماع الخبر أرسل تشارلي شابلن مذكرة وورود إلى الملحن العالمي، متمنياً له الشفاء العاجل.وكدليل على الاحترام أخذ خاتشاتوريان الزهور معه إلى منزله في موسكو ووضعه على البيانو الكبير وظلت هذه الزهور المجففة في نفس المكان حتى أيام خاتشاتوريان الأخيرة. ولا يزال يحتفظ بها ابن خاتشاتوريان كذاكرة من الاجتماع.ويتم الاحتفاظ بالصور اجتماع خاتشاتوريان-تشابلن في "متحف-بيت آرام خاتشاتوريان" بيريفان.آنّا كريكوريان

مع صوفيا لورين في 1965

مع جينا لولوبريجيدا، 1976 



عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :contact@armenpress.am