مقابلات

مديرة معهد ليمكين الدولي تحث على تصنيف تصرفات أذربيجان في ناغورنو كاراباغ بأنها إبادة جماعية وتطبيق الأعراف ذات الصلة

7 دقيقة قراءة

مديرة معهد ليمكين الدولي تحث على تصنيف تصرفات أذربيجان في ناغورنو كاراباغ بأنها إبادة جماعية وتطبيق الأعراف ذات الصلة

يريفان في 8 أبريل/أرمنبريس: ومن الضروري أن يتخذ المجتمع الدولي خطوات واضحة ضد أذربيجان، لأن الديكتاتوريين مثل رئيسها علييف، الذي يرتكب جرائم الإبادة الجماعية، لن يتوقفوا حتى يجبرهم أحد على التوقف.

أجرت أرمينبريس مقابلة مع المدير التنفيذي لمعهد ليمكين لمنع الإبادة الجماعية لتغطية الأحداث التي وقعت في ناغورنو كاراباغ وإمكانيات عودة السكان الأرمن إلى وطنهم وقضايا أخرى.

المقابلة معروضة أدناه:

- الدكتورة إليسا، معهد ليمكين لمنع الإبادة الجماعية حذر دائماً وأبدى قلقه بشأن الأحداث التي جرت في ناغورنو كاراباغ العام الماضي، واصفاً إياها بالتحضيرات للإبادة الجماعية التي ترتكبها أذربيجان. الآن بعد أن تحققت جميع تحذيراتك وأصبحت ناغورنو كاراباخ خالية تماماً من السكان الأرمن، ما الذي كان ينبغي على المجتمع الدولي فعله في رأيك لمنع التهجير القسري للأرمن من وطنهم؟

- هناك الكثير مما كان يمكن القيام به. ولذلك، فإنه أمر محبط للغاية. وكان الأمر محبطاً ومفاجئاً بعض الشيء بالنسبة لمعهد ليمكين أن المجتمع الدولي لم يفعل المزيد مسبقًا. لقد وصفناها بالعاصفة المثالية لمنع الإبادة الجماعية بسبب الطريقة التي تم بها ترتيب الوضع ولأن أذربيجان لديها علاقات مع العالم الغربي، علاقات تجارية، علاقات اقتصادية، علاقات عسكرية، علاقات جيواستراتيجية، كل أنواع العلاقات الدبلوماسية، حتى يتمكنوا من ذلك. لديها بعض النفوذ على أذربيجان. وأوضحت أذربيجان أيضًا أن الدولة لديها نية الإبادة الجماعية ضد الأرمن وخاصة ضد الأرمن في آرتساخ.

لذلك بدا كل شيء واضحاً تماماً. ومع ذلك، كان هناك صمت رهيب حول ما كان يحدث. ولم يكن هناك أي رد فعل على تهديدات علييف ورإهاب أرمينيا من الإبادة الجماعية، وهو أمر علني للغاية. لذا، لم يكن الأمر كما لو أن ذلك لم يكن معروفًا، ولكن كانت هناك مؤامرة صمت رهيبة حول هذا الموضوع. صحيح لم يكن سراً وكان واضحاً. لقد أعلن ذلك وكان الأمر واضحاً، إذن ماذا كان بوسع العالم أن يفعل؟ كان بإمكانهم فرض عقوبات على أذربيجان. كان من الممكن أن يتحدثوا بصوت عالٍ ضد رهاب الإبادة الجماعية الذي يمارسه وكان من الممكن أن يهددوا على مستوى الأمم المتحدة بعزل أذربيجان وكان بإمكانهم أيضاً استخدام الآليات القانونية لسحب أذربيجان إلى الوراء.

وكان بإمكانهم على وجه الخصوص استخدام دبلوماسية الغرف الخلفية أكثر مما أعتقد أنهم فعلوا وهو جزء من الدبلوماسية التي لا نراها. لا أرى أن هناك قدراً كبيراً من الضغط على أذربيجان لتغيير طرقها لتغيير مسارها أو مواجهة عقوبة خطيرة وخطيرة. كان علييف يعلم أنه يعيش في فضاء من الإفلات من العقاب وكما تعلمون، مثل غيره من طغاة الإبادة الجماعية، كان يختبر الأمور قطعة قطعة. كانت هناك الحرب، أولاً، في عام 2020 وبعد ذلك، بالطبع، استولى على الأراضي الأرمنية في جمهورية أرمينيا بعد عام 2020، ثم كانت هناك الحرب الحرب العدوانية التي شنتها أذربيجان في سبتمبر 2022. ثم كانت هناك الحصار (ناغورنو كاراباغ) في ديسمبر 2022.

ثم كان هناك بناء نقطة تفتيش هكاري في أبريل 2023 وكان يدفع ويدفع وفي كل مرة يدفع المجتمع الدولي يستمر في مفاوضات السلام المستمرة في استفزازه ونتيجة

ذلك دائماً هي الإبادة الجماعية عندما تتعامل مع دولة ما. دكتاتور الإبادة الجماعية وكان ينبغي عليهم أن يروا ذلك.

- هل ترون أي إمكانية لعودة السكان الأرمن في ناغورنو كاراباغ إلى وطنهم في حالة وجود ضمانات دولية واضحة وقوية؟ في رأيك، ما الذي يمكن أو ينبغي للمجتمع الدولي أن يفعله في هذا الشأن؟

- من الصعب جداً أن يعود السكان إلى ديارهم بمجرد نزوحهم. إذا نظرت إلى الروهينجا وإذا نظرت إلى سكان دارفور وإذا نظرت إلى المسيحيين واليزيديين والأقليات الأخرى في العراق، على الرغم من أن داعش لم يكن في السلطة بعد، إلا أنهم ما زالوا غير قادرين على العودة بشكل كامل إلى ديار أجدادهم. لذلك، الأمر صعب للغاية، ولكن في معهد ليمكين نرى حقيقة أن الغالبية العظمى من الآرتساخيينن لا تزال على قيد الحياة، إنها نعمة. نادراً ما تتاح للمرء فرصة التراجع عن أجزاء من الإبادة الجماعية، وهنا نفعل ذلك وعلينا الاستفادة من ذلك لإعادتهم إلى وطنهم وتأمينهم. لأن هذه حضارة عمرها 4000 عام. في العالم الغربي لست متأكداً من وجود تقدير كبير لما يعنيه وجود حضارة مستمرة عمرها 4000 عام، ولكن هذا شيء لا يمكنك استبداله، بمجرد ذهابه، لقد ذهب. يستغرق البناء 4.000 سنة والعالم يحتاج بالتأكيد إلى هذا التنوع. لذلك، لا يمكننا أن نبدد هذه المجتمعات القديمة بعد الآن. يجب أن يكون للناس الحق في العيش في بيوت أجدادهم. الأمر صعب على أرمينيا لأن أرمينيا في مثل هذا الموقع الجيوستراتيجي الصعب. إذن ما تحتاجه هو أن يدفع العالم الغربي ذلك لأن ما سيحدث إذا سمح بذلك، أن يحدث هذا النوع من الإبادة الجماعية دون أي رد فعل وإفلات تام من العقاب وتستفيد أذربيجان منه ويستفيد من الإبادة الجماعية. إذن الجميع سيستخدمون الإبادة الجماعية في القرن الحادي والعشرين، أي شخص يريد استخدامه سوف يستخدمه وسيفعل ذلك بهذه الطريقة سوف يستخدمون هذا النمط لأنه نجح في أذربيجان.

يرون أنه يعمل لذا، هذا هو الأمر، كما يمكن أن يكون لدى الدول اختلافات في الرأي حول أشياء معينة، حتى حول الأراضي. ولكن عندما يكون لديك سكان مثل سكان آرتساخ، الذين لديهم مثل هذه الحجة الجيدة لتقرير المصير، فإنهم كانوا موجودين دائماً. في فهمي للتاريخ، لم يتعرضوا قط لسيطرة أجنبية مباشرة دون مستوى معين من الحكم الذاتي والسيطرة المحلية. في جميع الإمبراطوريات التي حكمت آرتساخ، طالبوا بالاستقلال والحكم الذاتي قبل تأسيس جمهورية أرمينيا وجمهورية أذربيجان. لقد كانوا منطقة تتمتع بالحكم الذاتي في الاتحاد السوفيتي وفي اللحظة التي بدأ فيها الاتحاد السوفييتي في الانهيار، طالبت آرتساخ مرة أخرى إما بالاستقلال أو الوحدة مع أرمينيا.

وهذا ادعاء طويل الأمد يطلقه سكان آرتساخ ويتعين على العالم أن يأخذ هذا النوع من الادعاءات على محمل الجد. نحن لم نعد في الفترة الاستعمارية بعد الآن. هل تعلم أين يمكن للحكومات ببساطة إبعاد الناس لأنهم يريدون الأرض؟ هذه ليست الطريقة التي تعمل بها الأشياء بترتيب قائم على القواعد. إذا أراد العالم الغربي أن يعيش في نظام قائم على القواعد، فعليه أيضاً أن يجد طرقاً لفرض هذا النظام القائم على القواعد. ومرة أخرى، تسير الأمور نفسها الآن كما كانت ذات صلة الآن كما كانت قبل 19 سبتمبر 2023، عندما ارتكبت أذربيجان الإبادة الجماعية.

وهذا يعني أنه يجب إحضار أذربيجان إلى طاولة المفاوضات بطريقة حقيقية للتوصل إلى نوع من الحل مع أرمن آرتساخ، حتى يتمكنوا من العيش في منازل أجدادهم بسلام وأمن مع الحكم الذاتي ولذا أعتقد أن يحتاج المجتمع الدولي إلى الضغط على قضية تقرير المصير لشعب آرتساخ.

التعاون الدفاعي بين أرمينيا والهند يسير بشكل جيد للغاية ونحن نعمل على توسيعه بشكل أكبر-مقابلة سفيرة الهند بأرمينيا-

أخبار سياسية

التعاون الدفاعي بين أرمينيا والهند يسير بشكل جيد للغاية ونحن نعمل على توسيعه بشكل أكبر-مقابلة سفيرة الهند بأرمينيا-

يجب أن يكون للمجتمع الأرمني تأثير أكبر ببلجيكا-المرشح نيكولا دافتيان لأرمنبريس وهو واحد من 5 مرشحين أرمن-

أخبار سياسية

يجب أن يكون للمجتمع الأرمني تأثير أكبر ببلجيكا-المرشح نيكولا دافتيان لأرمنبريس وهو واحد من 5 مرشحين أرمن-

الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي في منطقة البحر الأسود يرحّب بمشروع "مفترق طرق السلام" الأرمني

مقابلات

الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي في منطقة البحر الأسود يرحّب بمشروع "مفترق طرق السلام" الأرمني

نرى التزام أرمينيا الصادق بتحقيق السلام-السفير الليتواني بأرمينيا أندريوس بولوكاس بمقابلة خاصة مع أرمنبريس-

مقابلات

نرى التزام أرمينيا الصادق بتحقيق السلام-السفير الليتواني بأرمينيا أندريوس بولوكاس بمقابلة خاصة مع أرمنبريس-

لدينا 777شخص مكان وجوده غير معروف منذ التسعينيات و211شخص بعد عام 2020 فضلاً عن 23 رهينة وأسير بأذربيجان-كاسباريان-

مقابلات

لدينا 777شخص مكان وجوده غير معروف منذ التسعينيات و211شخص بعد عام 2020 فضلاً عن 23 رهينة وأسير بأذربيجان-كاسباريان-

مراجعة أنقرة للسياسة تجاه الإبادة الجماعية الأرمنية تتوقف على تغيير السلطة-النائب السويسري ستيفان مولر-

أخبار سياسية

مراجعة أنقرة للسياسة تجاه الإبادة الجماعية الأرمنية تتوقف على تغيير السلطة-النائب السويسري ستيفان مولر-

 ستضع الرياض ويريفان "خارطة طريق" لإقامة العلاقات الدبلوماسية-وزير الخارجية آرارات ميرزويان بمقابلة مع  عرب نيوز-

مقابلات

ستضع الرياض ويريفان "خارطة طريق" لإقامة العلاقات الدبلوماسية-وزير الخارجية آرارات ميرزويان بمقابلة مع عرب نيوز-

قبل زيارته الرسمية إلى أرمينيا رئيس كازاخستان توكاييف يجري مقابلة مع أرمنبريس ويقول أن بلاده مهتمة بتعميق العلاقات

مقابلات

قبل زيارته الرسمية إلى أرمينيا رئيس كازاخستان توكاييف يجري مقابلة مع أرمنبريس ويقول أن بلاده مهتمة بتعميق العلاقات

من واجبنا مساعدة أرمينيا في الحرب ضد المعتدي-رئيسة مجموعة الصداقة البرلمانية الفرنسية الأرمنية بالبرلمان الفرنسي-

مقابلات

من واجبنا مساعدة أرمينيا في الحرب ضد المعتدي-رئيسة مجموعة الصداقة البرلمانية الفرنسية الأرمنية بالبرلمان الفرنسي-

فرنسا قلقة لانتهاكات أذربيجان لسلامة أراضي أرمينيا والتعاون الدفاعي لفرنسا بشكل حصري للدفاع على أرمينيا-ديكوتيني-

مقابلات

فرنسا قلقة لانتهاكات أذربيجان لسلامة أراضي أرمينيا والتعاون الدفاعي لفرنسا بشكل حصري للدفاع على أرمينيا-ديكوتيني-

AREMNPRESS

أرمينيا، يريفان، 0002، مارتيروس ساريان 22

+374 11 539818
contact@armenpress.am
fbtelegramyoutubexinstagramtiktokdzenspotify

يجب الحصول على إذن كتابي من وكالة أرمنبريس لإعادة إنتاج أي مادة كلياً أو جزئياً

© 2024 ARMENPRESS

الموقع من تصميم MATEMAT