التوقيت في يريفان 11:07:36,   20 نوفمبر

أحد المسدسات المستخدمة بمعركة الدفاع عن عنتاب في1920 تمّ التبرّع به إلى متحف الإبادة الأرمنية بيريفان- من قبل حفيد المالك جورج بارسيغيان-


يريفان في 29 أغسطس/أرمنبريس: وصل أحد المسدسات المستخدمة خلال معركة الدفاع عن عنتاب في عام 1920 إلى أرمينيا من سوريا ووجد مكانه في متحف الإبادة الأرمنية، عن طريق حفيد كريكورر بارسيغيان، جورج بارسيغيان، الذي تبرّع بها للمتحف وقال بارسيغيان:
"كان البندقية لجدي الكبير كريكور بارسيغيان. واستخدمها خلال معركة عينتاب وثم انتقل إلى سوريا واقتادته معه. لقد أخبرني أجدادي الكثير من القصص عن ذلك. مكان هذا المسدس هي أرمينيا لا سيما متحف متحف الإبادة الجماعية الأرمنية، لأننا نعتقد أن أرواح الناجين من الإبادة الجماعية هي في هذا النصب التذكاري".

تم تصنيع البندقية في عام 1877، ثم قام جورج بارسيغيان بتسليمها إلى السفارة الأرمينية في سوريا بنية إحضارها إلى أرمينيا. تم حل قضايا إعادتها على مدار السنوات الأربع القادمة، بفضل جهود السفير الأرميني في سوريا أرشاك بولاديان، وتمكنوا من الحصول على امتياز وإحضاره. وذكر السفير أرشاك بولاديان أنهم سلموا هذا السلاح خلال الحرب السورية: "لسوء الحظ، بسبب ظروف الحرب، نشأت صعوبات للنقل. وفي الآونة الأخيرة فقط  وبعد تقديم الطلبات للمسؤولين السوريين تمكنا من نقلها إلى أرمينيا" وأعرب السفير عن عميق امتنانه للسلطات السورية.
وقد تعرف وزير الشتات مخيتار هايرابيتيان عن البندقية شخصياً من قبل جورج بارسيغيان قبل شهر. كما نظمت الوزارة مراسم التسليم: "هذا السلاح له أهمية تاريخية كبيرة،إنها ليست مجرد سلاح، إنها ترمز إلى روح الأمة الأرمنية وقوة الإرادة والوحدة".
وحضر الحفل سفير سوريا في أرمينيا محمد حاج إبراهيم.



الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة