التوقيت في يريفان 11:07,   17 أبريل 2024

نائب ألماني يدعو إلى فرض عقوبات من الاتحاد الأوروبي على أذربيجان لمنع التطهير العرقي في آرتساخ والهجوم على أرمينيا

نائب ألماني يدعو إلى فرض عقوبات من الاتحاد الأوروبي على أذربيجان لمنع التطهير العرقي في 
آرتساخ والهجوم على أرمينيا

يريفان في 20 سبتمبر/أرمنبريس: دعا رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الألماني، البوندستاغ، مايكل روث، الاتحاد الأوروبي إلى التحرك بسرعة لمنع التطهير العرقي في ناغورنو كاراباخ والهجوم على أراضي أرمينيا
"
لقد فشلت استراتيجية الاتحاد الأوروبي المتمثلة في تحقيق التوازن بين أرمينيا وأذربيجان. ويتعين علينا الآن أن نتحرك بسرعة وبشكل حاسم لمنع التطهير العرقي في ناغورنو كاراباغ والهجوم على أراضي أرمينيا. هذه هي اللغة الوحيدة التي يفهمها المستبدون مثل علييف: يحتاج الاتحاد الأوروبي إلى فرض نظام عقوبات سياسية واقتصادية في أقرب وقت ممكن لإعادة باكو إلى طاولة المفاوضات. إنني أرحب بوقف إطلاق النار، ولكن لا ينبغي استخدامه لتهجير السكان المدنيين في ناغورنو كاراباغ. يجب علينا تعزيز البعثة المدنية للاتحاد الأوروبي  بشكل كبير لمواصلة مراقبة الحدود وخط الاتصال بالكامل لتحقيق استقرار الوضع وتحديد الهجمات الأذربيجانية المحتملة على الأراضي الأرمينية. يجب علينا دعم الديمقراطية الشابة ولكن الهشة في أرمينيا وتقريبها من الاتحاد الأوروبي. إن التطهير العرقي في ناغورنو كاراباغ قد يساهم في سقوط الديمقراطية الأرمنية وسيكون تحرير التأشيرات خطوة أولى مهمة نحو التقارب
"
قال روث في تصريحاته لقناة
وفي مقابلة مع صحيفة فرانكفورتر ألجماينه تسايتونج، قال روث إنه يجب إرسال رسالة واضحة إلى باكو مفادها أنه لن يتم التسامح مع العدوان وقال: "من الطبيعي أن يشمل ذلك مراجعة العلاقات الاقتصادية، إذا كانت الدولة التي نتعامل معها تجاريا تلجأ إلى القوة العسكرية
"








youtube

AIM banner Website Ad Banner.jpg (235 KB)

كلّ المستجدّات    


Digital-Card---250x295.jpg (26 KB)

12.png (9 KB)

عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]