التوقيت في يريفان 11:07,   28 مايو 2024

الرئيس المشارك بالكونغرس عن الكتلة الأرمنية فرانك يطلب من مجلس النواب بتخصيص 100 مليون دولار لأرمينيا و 50 مليون لأرتساخ

الرئيس المشارك بالكونغرس عن الكتلة الأرمنية فرانك يطلب من مجلس النواب بتخصيص 100 مليون 
دولار لأرمينيا و 50 مليون لأرتساخ

يريفان في 8 مارس/أرمنبريس: وزع الرئيس المشارك بالكونغرس عن الكتلة الأرمنية فرانك بالوني الابن رسالة لزملائه للتوقيع عليها تحدد أولويات الكونغرس الرئيسية اتجاه لأرمينيا وآرتساخ. الرسالة التي سيتم إرسالها إلى رئيس اللجنة الفرعية لمخصصات العمليات الخارجية في مجلس النواب- ماريو دياز-بالارت (جمهوري من فلوريدا) والعضوة البارزة باربرا لي (ديمقراطية من كاليفورنيا)، تطالب على وجه التحديد بتقديم 100 مليون دولار كمساعدة لأرمينيا و 50 مليون دولار لمساعدة آرتساخ. ، 2 مليون دولار لجهود إزالة الألغام، فضلاً عن إنفاذ المادة 907 من قانون دعم الحرية والإفراج عن أسرى الحرب الأرمن والمدنيين الأسرى الذين كان من المفترض إطلاق سراحهم بموجب شروط البيان الثلاثي الموقع في نوفمبر 2020 ، تم إبلاغ أرمنبريس من الجمعية الأرمنية الأمريكية
واستشهدت الرسالة بالحصار "اللاإنساني" وغير القانوني الذي تفرضه أذربيجان على ممر لاتشين والذي دخل شهره الثالث الآن وأكدت الرسالة أن الشعب الأرميني في المنطقة "على شفة أزمة إنسانية تهدد بأن يكون لها عواقب دائمة على أمن المنطقة
"
بينما لا يزال الشعب الأرمني يحاول التعافي من "المصاعب الشديدة التي سببتها الحرب المميتة التي استمرت 44 يوم والتي شنتها أذربيجان بدعم كامل ومفتوح من تركيا على آرتساخ في سبتمبر 2020 " سلطت الرسالة الضوء على أن هذه "المصاعب الشديدة التي سببتها الحرب المميتة التي استمرت 44 يوم والتي أدت إجراءات "حصار ممر لاتشين ومنع الوصول إلى العلاجات الطبية والأغذية والسلع الأساسية  وإلى خلق" احتياجات هائلة وبالتالي المساعدة المقدمة حتى الآن من قبل حكومة الولايات المتحدة غير كافية تماماً
من أجل تعزيز أمن أرمينيا ومناصرة الديمقراطية في المنطقة  تحث الرسالة أيضًا على مساعدة أرمينيا من أجل "حماية سيادتها" في مواجهة "التوسع الأذربيجاني والاستبداد" المستمر. سيعتمد "الاستثمار الحاسم" على الدعم السابق لأرمينيا وآرتساخ ويزيد من تعزيز العلاقات والشراكات بين الولايات المتحدة وأرمينيا
"
إن قطع المساعدة العسكرية لأذربيجان هو نقطة أخرى تم التأكيد عليها في الرسالة والتي تنص على أنه "من الواضح تماماً أن استمرار التنازل عن المادة 907 من قانون دعم الحرية وسط سياسة العدوان المتواصل لأذربيجان قد شجع هذا النمط العنيف من السلوك
تتبع هجوم الرئيس إلهام علييف الوحشي في عام 2020 على آرتساخ بعد فترة ليست طويلة من تلقي أكثر من 100 مليون دولار من المساعدة الأمنية من خلال برنامج بناء قدرات الشريك من القسم 333 في السنتين الماليتين 2018 و 2019 ، تنص الرسالة على أن محاسبة أذربيجان طال انتظارها ويجب أن تبدأ مع الكونغرس تشجيع الإدارة على التنفيذ الكامل للمادة 907 وتقييد سلطة الإدارة في التنازل عن هذا القانون وسن الحظر القانوني على أي مساعدة عسكرية أو أمنية أمريكية جديدة أو معلقة لأذربيجان 
على الرغم من الموافقة على شروط البيان الثلاثي تواصل أذربيجان احتجاز أكثر من 130 أرمنيًا من أسرى الحرب والرهائن والمحتجزين

وتحث الرسالة على إعادتهم على الفور
وقالت مريم خالويان ، مديرة العلاقات في الكونغرس في الجمعية الأرمنية-الأمريكية: "إن الجمعية تحث أعضاء الكونغرس على الانضمام إلى هذه المبادرة المهمة التي يقودها عضو الكونغرس بالوني والكتلة الأرمينية تأمين المساعدة لأرمينيا وآرتساخ ووقف المساعدة العسكرية لأذربيجان وضمان الإفراج عن أسرى الحرب الأرمن أمر حيوي. ومع وجود الكثير على المحك حيث يواجه الشعب الأرميني أزمة إنسانية وتهديدات بالإبادة الجماعية لوجوده ذاته نحث للانضمام إلينا في قمة المناصرة القادمة وجعل أصواتنا مسموعة في قاعات الكونغرس ".
تأسست الجمعية الأرمنية الأمريكية في عام 1972 وهي أكبر منظمة وطنية مقرها واشنطن تعمل على تعزيز الفهم العام والوعي بالقضايا الأرمنية- الجمعية هي منظمة غير حزبية 501 (ج) (3) معفاة من الضرائب








youtube

كلّ المستجدّات    


Digital-Card---250x295.jpg (26 KB)

12.png (9 KB)

عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :contact@armenpress.am