أخبار رسمية

لا يزال ما مجموعه 3500 من سكان مقاطعتي لوري وتافوش بدون كهرباء جراء الفيضانات

3 دقيقة قراءة

لا يزال ما مجموعه 3500 من سكان مقاطعتي لوري وتافوش بدون كهرباء جراء الفيضانات

يريفان في 27 مايو/أرمنبريس: في الصباح وبقيادة رئيس وزراء جمهورية أرمينيا نيكول باشينيان عُقد مؤتمر عبر الهاتف للمقر التنفيذي لإدارة حالات الطوارئ في مقاطعتي لوري وتافوش.

وحضر الجلسة رئيس أركان رئيس الوزراء أرايك هاروتيونيان ووزير إدارة الأراضي والبنية التحتية كنيل سانوسيان، الذي يرأس عمليات مقر العمليات ونائب وزير الشؤون الداخلية - مدير خدمة الإنقاذ كامو تسوتسوليان ومحافظ مقاطعة لوري آرام غازاريان ومحافظ مقاطعة تافوش هايك غالوميان وعمدة ألافردو دافيت غوماشيان وعمدة تاشير إدغار أرشاكيان وعمدة ديليجان دافيت سركيسيان.

وفي بداية الجلسة أشار رئيس الوزراء إلى أن الغرض من الجلسة هو مناقشة النتائج الأولى لأعمال المقر التنفيذي الذي تم تشكيله لإدارة تداعيات الفيضانات التي حدثت في مقاطعتي تافوش ولوري.

"بادئ ذي بدء، نيابة عن الحكومة والشعب، أود أن أعرب عن تعازي لأفراد أسر وأقارب وأصدقاء المواطنين الذين سقطوا ضحايا للفيضانات وقال رئيس الوزراء: "أولاً، سأطلب من السيد سانوسيان تقديم تقرير موجز عما سجلناه وما لدينا في هذه اللحظة".

وأفاد سانوسيان أنه في مرز لوري وتافوش، وخاصة في حوضي نهري أغستيف وديبيت وروافدهما، تم تسجيل عدد من الدمار نتيجة فيضانات المياه.

"على وجه الخصوص، يمكننا تحديد خمس مناطق حيث يكون الدمار كبيراً: ألافيردي، تاشير،والقسم من ألافيردي إلى أيروم والقسم من أيروم إلى باغراتاشين والقسم من ديليجان إلى إيجيفان. تم تسجيل الضرر الأكبر بشكل رئيسي في الاتجاه من ألافيردي إلى باكراداشين وفي البنى التحتية المختلفة وهي الطريق السريع أم 6 والجسور والسكك الحديدية وخطوط المياه وخطوط الكهرباء وخطوط أنابيب الغاز وغيرها من البنى التحتية.

يوجد عدد من المساكن في مجتمع ألافيردي، على وجه الخصوص 9 مساكن تعاني من مشكلة الارتباط مع مدينة ألافيردي بسبب تضرر الجسور والآن تعمل الأعمال المتعلقة بتنظيم طرق عبور أخرى لهذه المستوطنات و يتم تنفيذ إنشاء اتصالهم. بالأمس،طوال اليوم بأكمله في تافوش ولوري وحاولت مختلف إدارات الدولة وممثلي الإدارة الإقليمية وإدارة المجتمع العمل معًا وتنسيق الأعمال.

ويجب أن أقول أنه حتى يوم أمس لدينا انخفاض مياه حوالي 105 سم في نهر الديبيت و50 سم و70 سم من المياه في مختلف الروافد الأخرى، مما سهل تنفيذ أعمال حماية السواحل وأعمال أخرى منذ الصباح الباكر :وقال سانوسيان: "لدينا ما مجموعه 14 جسراً متضرراً، منها 5-6 أصغر حجماً وهناك أيضاً جسور أصغر ذات أهمية مجتمعية".

ووفقاً له هناك عدد من المستوطنات التي تم قطعها، وتمت استعادة الكهرباء في بعضها، ولكن هناك مساكن على وجه الخصوص، لا يزال حوالي 2500 من سكان لوري محرومين من الكهرباء، وحوالي 1000 من سكان لوري وتافوش، كما أن هناك مشاكل في إمدادات الغاز في عدد من المناطق.

AREMNPRESS

أرمينيا، يريفان، 0002، مارتيروس ساريان 22

+374 11 539818

contact@armenpress.am

fbtelegramyoutubexinstagramtiktokspotify

يجب الحصول على إذن كتابي من وكالة أرمنبريس لإعادة إنتاج أي مادة كلياً أو جزئياً

© 2024 ARMENPRESS

الموقع من تصميم MATEMAT