أخبار سياسية

نائب البرلمان الأرمني يقول أن أرمينيا ستظل حاملة راية منع الإبادة الجماعية وتدعم الأيزيديين واليونان والآشوريين

2 دقيقة قراءة

نائب البرلمان الأرمني يقول أن أرمينيا ستظل حاملة راية منع الإبادة الجماعية وتدعم الأيزيديين واليونان والآشوريين

يريفان في 16 أبريل/أرمنبريس: لا تريد أرمينيا أن يتعرض أي شخص في العالم للاضطهاد بسبب دينه أو لغته أو لون بشرته أو معارضته، ناهيك عن الإبادة الجماعية، هذا ما قاله نائب رئيس الجمعية الوطنية هاكوب أرشاكيان في الجلسة الاستثنائية للجمعية الوطنية، خلال مناقشة مشروع جعل يوم 3 أغسطس يوماً تذكارياً لضحايا الإبادة الجماعية الأيزيدية في سنجار.

"نرسل كلمة تضامن إلى الشعب الأيزيدي ونعرب عن تضامننا كشعب له مصير مماثل. نحن نرسل رسالة حب وتسامح بقرارنا اليوم. لا نريد أن يتعرض أي شخص في العالم للاضطهاد بسبب دينه أو لغته أو لون بشرته أو معارضته، ناهيك عن الإبادة الجماعية إننا نتحدث بكلمة الإدانة" وأضاف أن جمهورية أرمينيا كانت دائماً بمثابة حامل علم الإدانة ومنع الإبادة الجماعية في مختلف المنابر الدولية.

"سنستمر على هذا النحو لأننا نريد لشعوب العالم ألا تعاني أبداً من مصيرنا، مصير الأيزيديين واليونانيين والآشوريين.

مرة أخرى، نيابة عن الجمعية الوطنية ومع اعتماد مشروع القانون هذا وبالنيابة عن الشعب الأرمني أيضاً، أود أن أعرب عن تضامننا وحبنا وتعاطفنا وتعاطفنا وأريدك أن تعلموا أننا نقف إلى جانبكم. ومرة أخرى أتقدم باحترامي لذكرى ضحايا الإبادة الجماعية لجميع شعوب العالم".

في القراءة الأولى اعتمد برلمان أرمينيا مشروع تحديد يوم 3 آب/أغسطس كيوم لإحياء ذكرى ضحايا الإبادة الجماعية الأيزيدية في سنجار.وصوت 88 نائب أرمني بالإجماع لصالح المشروع.

الموقع

AREMNPRESS

أرمينيا، يريفان، 0002، مارتيروس ساريان 22

+374 11 539818

contact@armenpress.am

fbtelegramyoutubexinstagramtiktokspotify

يجب الحصول على إذن كتابي من وكالة أرمنبريس لإعادة إنتاج أي مادة كلياً أو جزئياً

© 2024 ARMENPRESS

الموقع من تصميم MATEMAT