التوقيت في يريفان 11:07:36,   20 أغسطس

رئيسة وزراء نيو ساوث ويلز كلاديس بيريجيكليان تأمل بأن تعترف أستراليا بالإبادة الأرمنية-حوار أرمنبريس


يريفان في 19 يوليو/أرمنبريس: رئيسة وزراء نيو ساوث ويلز الأسترالية كلاديس بيريجيكليان هي للمرة الرابعة في أرمينيا. هذه المرة الزيارة خاصة، لكن تم عقد لقاءات مع رئيس الوزراء نيكول باشينيان ورئيس الجمهورية أرمين سركيسيان، أرمنبريس التقت بيريجيكليان حيث تحدّثت حول البرامج القادمة والمجتمع الأرمني في نيو ساوث ويلز والاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية وغيرها من الموضوعات.

- السيدة بيريجيكليان نتيجة للانتخابات في نيو ساوث ويلز في 23 مارس، 2019 أصبحت أول رئيسة وزراء أرمنية ومن الجنس اللطيف، نيو ساوث ويلز بحجمها وعدد سكانها تتفوق على أرمينيا عدة مرات ويتجاوز اقتصادها عدداً من الدول الرائدة. ما هي آفاق التعاون مع أرمينيا؟ هل لديكم برامج شراكة سُبق وإن نوقشت مع رئيس الوزراء أو مع رئيس جمهورية أرمينيا؟
- البرامج واسعة جداً وآمل أن نتمكن من إقامة روابط قوية على المستوى الرسمي في المستقبل، لأن قلوبنا قريبة جداً من المستوى غير الرسمي. المجتمع الأرمني في نيو ساوث ويلز قوي للغاية. لا يرغب أعضاء المجتمع الأرمني دائماً في زيارة أرمينيا فحسب، بل إفادة البلاد أيضاً. على المستوى الرسمي ناقشنا مسألة تعميق العلاقات مع كل من رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية وآمل أن نتمكن من إعطاء إطار رسمي لعلاقاتنا في المستقبل.

- لقد زرت أرمينيا أيضاً في عام 2013 كجزء من وفد السياسيين الأستراليين. لقد مرت ست سنوات على تلك الزيارة، ما هي التغييرات التي لاحظتيها في أرمينيا وما هي انطباعاتك اليوم؟
- هذه هي المرة الأولى التي أزور فيها أرمينيا كرئيسة للوزراء، لكن بشكل عام  هي الزيارة الرابعة. لدي هنا أقارب وأحاول دائماً المجيء إلى أرمينيا. لقد لاحظت الكثير من التغييرات في أرمينيا. أعتقد أن الناس أكثر تفاؤلاً بشأن المستقبل ومفعمون بالأمل ويتطور الإعمار بشكل جيد، ولكن هناك بعض القضايا التي يجب حلّها في المستقبل. لكنني متفائلة بشأن أرمينيا وأشعر أن الشتات الأرمن يقف دائماً إلى جانب أرمينيا.

-ما هو الشيء الأكثر جاذبية في أرمينيا وما الذي يمكن أن يجذب السياح من نيو ساوث ويلز لزيارة أرمينيا؟
- أعتقد أن التاريخ الجميل والمعالم السياحية في أرمينيا سوف يجذب، يجب على أرمينيا أن تقدّم ثرواتها بشكل أفضل وخاصة المعالم ذات القيمة التاريخية. على سبيل المثال إذا العالم الغربي علِم أن هناك كنائس من القرنين الرابع والخامس فستكون تلك ذات أهمية كبيرة.


- آخر مرة قمت فيها بزيارة آرتساخ هذه المرة كنت تخططين للقيام بهذه الزيارة؟
- للأسف لا. هذه المرة الزيارة قصيرة جداً لا أملك سوى أسبوع مخضضة لشؤون الأسرة ويجب أن أحضر حفل زفاف. لكن في المستقبل سأزور آرتساخ لمرة أخرى، لقد كنت هناك مرتين وأحثّ أصدقائي دائماً على الذهاب. في المستقبل القريب ستصل مجموعة برلمانية أخرى من أستراليا وعلى أمل أن يزوروا آرتساخ.

-أنت فخورة بأن تقولي أنك حفيدة أحد الناجين من الإبادة الجماعية الأرمنية-1915 وخلال أنشطتك دعوت السلطات الأسترالية مراراً وتكراراً إلى الاعتراف بالإبادة الجماعية الأرمنية. متى تعتقدين أن أستراليا ستعترف بالإبادة الجماعية الأرمنية وما هي الفرص المتاحة لذلك وما هي الخطوات التي تُتّخذ في هذا الاتجاه؟
- اعترفت ولايتنا بالإبادة الجماعية الأرمنية منذ 20 عاماً مع الاعتراف باستقلال آرتساخ. نأمل أن تتعرف أستراليا أيضاً على غرار ألمانيا وبعض الدول الأخرى التي كانت قادرة على الاعتراف بذلك وأنا دائماً أثير هذه المسألة مع أصدقائي البرلمانيين. آمل أن تعترف أستراليا قريباً بالإبادة الجماعية الأرمنية.

- عدد قليل جداً من الأرمن يمكنهم الحصول على مناصب عالية خارج أرمينيا. ما هي النصيحة التي تقدّميها لمواطنينا الذين يعيشون في الشتات والذين يستعدون لمتابعة الشأن السياسة؟
- شيئان ساعداني دائماً - الإيمان والاجتهاد. إذا كنت تعمل بجد يمكنك أن تفعل كل شيء. أنا دائما أسأل ما هو السر وأنا أقول ليس هناك سر، عليك أن تعمل ليلاً ونهاراً ويجب أن تكون دائماً متفائلاً- هذان الشيئان مهمان للغاية.


- هل لديك خطط وأهداف لمناصب عليا أخرى في المستقبل؟
- لا منصبي كافٍ، لكن قبل 17 عاماً عندما أصبحت عضواً في البرلمان لم أكن أتخيل ذات يوم أنني سأصبح رئيسة للوزراء، ولكن ببطء عندما تسجل نجاحاً واحداً، تدرك أنه يمكنك الوصول إلى نجاحات أخرى، هكذا جئت إلى هذا المنصب.

- شكراً للمقابلة.

المقابلة لنوراير شوغيكيان




الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة