التوقيت في يريفان 11:07:36,   14 نوفمبر

لا توجد قوة قادرة على الوقوف أمام سلطة الشعب، سيتم إرجاع أي مبلغ سُرق من الشعب. لا يوجد سوى مالك واحد وقوة واحدة بأرمينيا وهو مواطن جمهورية أرمينيا- رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان-


يريفان في 14 أغسطس/أرمنبريس: إقامة الشرعية في أرمينيا ليس لديها بديل، هذا ما قاله رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان في فيديو على صفحته على الفيسبوك مضيفاً: "أولئك الذين ارتكبوا جريمة ضد الدولة والشعب سيتحملون المسؤولية، لقد أُنشئت سلطة الشعب في جمهورية أرمينيا وصدقوني أنه لا توجد قوة في أرمينيا قادرة على الوقوف أمام سلطة الشعب ووقف انتصار الثورة الشعبية. سيقف أولئك الذين سيحاولون الوقوف أمام هذا المسار في ملف المهملات. وأريد أن أؤكد أنه كما ذكرت مراراً وتكراراً كما قلنا عندما وقفنا أمامكم في ساحة الجمهورية لا بديل عن الشرعية في أرمينيا. كل الذين ارتكبوا جريمة ضد الدولة والشعب سيحاسبون". 
وأضاف أنه خلال هذه العملية برمتها تشعر الحكومة التي يقودها بمسؤولية مماثلة أمام الدولة والشعب والشرعية: "سننظم العملية السياسية في إطار الصلاحيات التي تلقاناها الشعب ولن نمرر حدود هذه القوى في أي حال لأننا لا نريد أن نستبدل الأعمال غير القانونية التي كان يقوم بها الآخرون من قبلنا أيضاً ، ونحل محل سرقة الآخرين من قبلنا ، نحن لا نريد ننقل ما سرقه الآخرون إلى جيوبنا، نريد نقله إلى ميزانية الدولة ونخدمه لاحتياجات الناس والدولة. سيتم محاسبة جميع المجرمين وسيتم إرجاع أي مبلغ سرق من الناس إلى الناس. وليس هناك بديل عن انتصار الثورة السلمية، المخملية والديمقراطية، حيث لا يوجد سوى مالك واحد وقوة واحدة في أرمينيا وهذا المالك هو مواطن  جمهورية أرمينيا"، قال رئيس الوزراء باشينيان.
ودعا مرة أخرى المواطنين إلى التجمع في ساحة الجمهورية في 17 أغسطس ، الساعة 18:30 ، لتلخيص 100 يوم من إنشاء سلطة المواطن والتحدث عن مزيد من الانتصارات في الثورة الديمقراطية.



الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة