التوقيت في يريفان 11:07:36,   11 ديسمبر

نيكول وقع في حبي من النظرة الأولى.. أحب القرى الأرمنية، أعشق آرتساخ. أعلق أهمية على الصدق الحرية، اللطف والإنصاف بالناس -زوجة رئيس وزراء أرمينيا آنا هاكوبيان بمقابلة مع صحيفة روسية-


يريفان في 25 يوليو/أرمنبريس: قالت آنا هاكوبيان- زوجة رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان- أنها تحب الريف الأرمني وتعشق آرتساخ، وستيباناكيرت وشوشي وكنيسة كانتساسار، لكنها ما زالت تحلم برحلة كبيرة إلى أفريقيا.
وكجزء من زيارتها لموسكو أجرت هاكوبيان مقابلة مع صحيفة روسي إكسبرس غازيتا تحدثت فيها عن حياتها الشخصية وعائلتها وعملها وواجباتها وأحلامها الجديدة.
"التقينا في السنوات الجامعية عندما كان نيكول يدرس في العام الخامس لكلية الصحافة في جامعة يريفان الحكومية، بينما كنت طالبة في نفس الكلية. سمعت على الفور اسمه- نيكول باشينيان- عندما دخلت قاعة المحاضرات. المحاضرون، العميد ، الطلاب- الكل كان يتحدث عنه.  نيكول كان فخر أعضاء هيئة التدريس وكنت أسمع عن ذلك دون أن أعرف البطل.
بحلول الوقت اجتمعت به في عام 1995، كان لدى نيكول بالفعل مهنة بارعة. كان يتعاون مع صحيفة معارضة في سنواته الجامعية الأولى. باشينيان كان أسطورة كلية الصحافة في السنة الخامسة. ليس من قبيل الصدفة أنه طُرد من الجامعة عام 1995 بسبب آرائه السياسية".
خلال سنتها الأولى كُلفت آنا بكتابة مقال للصحيفة نفسها التي كان نيكول باشينيان يعمل بها في ذلك الوقت حيث قالت: "لقد كتبت المقالة وقدمتها إلى هيئة التحرير. هكذا تقابلنا أنا ونيكول. نيكول وقع في حبي من النظرة الأولى، لكنني ... بعد بعض الوقت".
فيما يتعلق بالآراء السياسية لزوجها، قالت هاكوبيان إنها كانت تعرف دائماً أن نيكول سيشارك في السياسة وأنها مستعدة للتغلب على جميع الصعوبات معه.
وقال هاكوبيان أن بعد زواجهما باشينيان إزداد في كفاحه، في أواخر التسعينيات كان قد اشتهر بشخصية شجاعة في مهنته ولا يتردد في تسمية الشخصيات الإجرامية وهذا هو سبب استدعائه للمحاكمة عدة مرات وأضافت: "لقد ظهرنا تحت بؤرة الاهتمام العام خلال الثورة. كان الناس يدركون ذلك في الشارع، وكانوا يقولون رغبات جيدة، والآن الأمر هو نفسه، هذا لطيف للغاية وهذا الحب متبادل. عموماً لم تحدث تغييرات جوهرية في حياتنا بعد أن أصبح زوجي رئيساً للوزراء. لقد تغير مكان إقامتنا والآن توجد خدمة أمنية".
كما تحدثت هاكوبيان عن أحلامها وواحدة منها هي رحلة في أفريقيا: "أنا أحب القرى الأرمنية إلى حد كبير. أعشق آرتساخ، ستيباناكيرت ، شوشي ، كنيسة كانتساسار ... لكني ما زلت أحلم بالسفر إلى إفريقيا في رحلة. على أي حال أنا أفضل بأن آخذ إجازة في أرمينيا. أنا حالياً البحث عن أفكار جديدة، أنا أدرس الحياة من منظور آخر، لكن وكما سبق فإنني أعلق أهمية على الصدق والحرية واللطف والإنصاف في الناس "، قالت آنا هاكوبيان.



الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة