التوقيت في يريفان 11:07:36,   18 سبتمبر

وزارة الخارجية الفرنسية تعتبر إعلان علييف بأن «أرمينيا أراضي تاريخية لأذربيجان وستُسترجع» تؤدي إلى تصعيد التوتر


يريفان في 20 فبراير/أرمنبريس: علقت وزارة الخارجية الفرنسية على إعلان الرئيس الأذري إلهام علييف في الثامن من شباط / فبراير خلال مؤتمر الحزب الاذربيجاني الحاكم ييني أزربايجان حيث قال: "الضغوط ضد ارمينيا ستستمر حتى نعيد أراضينا التاريخية، في يريفان وأرمينيا بشكل عام ".
وجاء في البيان أن موقف فرنسا من مثل هذه التصريحات التي لا تتناقض فقط مع مبادئ مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، ولكنها تشكل تهديداً لوجود أرمينيا، على حد قول وزارة الخارجية الفرنسية: "تواصل فرنسا المشاركة في البحث عن حل تفاوضي لصراع كاراباغ. وندعو الأطراف المتنازعة إلى العمل بوعي في هذا الاتجاه وخاصة الامتناع عن أي إعلان أو تحرك يمكن أن يؤدي إلى تصعيد الحالة".
وفى وقت سابق، علقت الناطقة الرسمية بإسم الوزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على إعلان الرئيس الأذري إلهام علييف قائلة: "لقد شاهدنا خطاب الرئيس الأذربيجاني في روسيا خلال مؤتمر الحزب الحاكم. ونحن نعلم جيداً أن علاقات أذربيجان مع أرمينيا المجاورة متوترة للغاية ومن الواضح أن هذه الإعلانات لا تخفف من حدة الحالة".



الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة