التوقيت في يريفان 11:07:36,   22 مايو

كلمات كارو بايلان بالأرمنية في برلمان تركيا- بارك الله روحك هرانت دينك- تسجّل بحرف x في المحضر التركي


يريفان في 19 يناير/أرمنبريس: دنك، خلال حياته كلها، دافع عن الإرادة للعيش معاً في سلام وعدالة، ولكن للأسف قبل 11 عاماً بالضبط قتل من قبل منظمة تابعة للدولة. هذا ما قاله عضو برلمان تركيا كارو بايلان في خطابه وأضاف اليوم في الذكرى السنوية لمقتل الصحفي والناشط في حقوق الإنسان بتركيا هرانت دينك: "قبل حوالي ثلاث سنوات من الجريمة، نشر دينك معلومات تفيد بأن صبيحة غوكن، ابنة أتاتورك، هي يتيمة أرمنية، الأركان العامة للقوات المسلحة من تركيا اعتبرت هذا البيان جريمة واستهدفت هرانت دينك ببيان خاص قائلة إن ذلك إهانة لتركيا. وبطبيعة الحال تم اتباع بعض الخطوات".
وأشار بايلان إلى أن أعضاء البرلمان وممثلي حزب العدالة والتنمية الحاكمين لم يقصرّوا في التصريحات التي استهدفت هرانت دينك. على سبيل المثال أعلن وزير العدل في ذلك الوقت لهرانت دينك: "طعنة من الخلف" وأدلى النائب سيميل سيسك أيضاً بياناً مماثلاً  وقال بايلان: "في مثل هذه الحالات يمكن أن تظل الصحف في وضع الخمول وفي تلك الأيام استهدفت الصحف هرانت دينك وبطبيعة الحال كان دينك قد دعي حتى إلى مكتب حاكم اسطنبول، حيث هدّده ضباط جهاز الأمن الوطني، وخلال ذلك الوقت حزب التنمية كان في السلطة وكان يتابع الأحداث الجارية ونتيجة لذلك فإن أجهزة المخابرات شاهدت كيف قتل دينك أمام أعينها".
وأكد بايلان أنه على الرغم من حث سلطات البلد مراراً على متابعة الجريمة، فقد سرّح حزب العدالة والتنمية جميع المسؤولين الذين ارتكبوا جرائم جاعلاً منهم وزيراً، حاكماً، رئيس دائرة الاستخبارات. ووفقاً له فإن هذا التناقض هو السبب في استمرار الجريمة في البلاد وسبب أن أجزاء مختلفة من المجتمع تخرج ضد بعضها البعض وتحاول الانقلاب وثم قال بايلان: الزملاء الأعزاء، لم نكن متأخرين أيضاً وأنا أعلم أنكم سوف تأتون الآن وتقولون أن هناك اثنين من جماعة فتح الله غولن مشاركين في هذه القضية وهما مذنبين، ولكن ليس فقط من جماعة غولن، هنا المسؤولية جماعية للبلد بأكمله. تذكرون أن أي جريمة غير مخططة هي جريمة جديدة ولا ننسى أن المخفي من المجرمين هو أيضاً شريك"
وأشار إلى أن أصدقاء دينك سيواصلون نضالهم من أجل العدالة. وفي نهاية كلمته تحدّث بايلان إلى هرانت دينك في الأرمنية قائلاً: "بارك الله روحك، لتعش طويلاً، هرانت". ومن الجدير بالذكر أنه في محضر المجلس انعكست هذه الكلمات في الأرمنية من قبل بيلان بعلامة "X".



الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    


x
الأكئر قراءةً في الأسبوع




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة