التوقيت في يريفان 11:07:36,   18 فبراير

الإبادة الأرمنية هي حقيقة تاريخية تدمّر بنية هوية المجتمع التركي- المؤرخ التركي تانار أكجام في مقالته الجديدة-


يريفان في 21 ديسمبر/أرمنبريس: السلطات التركية ملزمة بأن تواجه تاريخها إذا أرادت إنشاء نظام للاحترام الديمقراطي وحقوق الإنسان. من دون أن مواجهة التاريخ السلام العام والنظام الديمقراطي من المستحيل إقامتهما، هذا ما قاله المؤرخ التركي تانار أكجام (المعترف بالإبادة الجماعية الأرمنية) في مقاله الجديد في T24.com.
وفي المقال المعنون "الالتزام بمواجهة التاريخ والحواجز"، يقول المؤرخ أنه في الوقت الحاضر هناك نظام استبدادي ودكتاتوري في تركيا، وحقوق الإنسان والحريات الأساسية، ولا سيما حرية الفكر تنتهك ويضيف: "مئات المثقفين والكتاب والصحفيين مسجونون، والهياكل الديمقراطية الرئيسية والقوانين لا تعمل، والقضاء يخضع كلياً لسيطرة شخص واحد، وتمّ القضاء على مبدأ سيادة القانون. إن القضايا العرقية - الدينية، ولا سيما القضية الكردية، وقضايا العلويين والأقليات المسيحية واليهودية في وضع سيء" كما يكتب المؤرخ.
وألقى أكجام الضوء على أربعة أسباب لمواجهة التاريخ: "الأول هو أنه إذا كنت تريد أن يكون لديك نظام ديمقراطي يحترم حقوق الإنسان، عليك أن تواجه انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبت خلال التاريخ. إذا كنت غير قادراً على مواجهة انتهاكات الماضي، اليوم لن تكون قادراً على إنشاء مجتمع يحترم حقوق الإنسان. سوف تبني المستقبل بالطريقة التي تنظر بها إلى الماضي. إذا كنت تناقش القضايا الموجودة في التاريخ، مشيرا إلى أن "الأرمن خونة"، "اليونانيين يستحقون ذلك"، "الأكراد يلعبون لعبة الإمبريالية"، "هؤلاء الخونة الذين يريدون تقسيم البلاد وتهديد خطير لبلدنا" ، والآن سوف ينظر إلى هذه القضايا من هذا المنظور. كيفما انتُهكت في السابق الحقوق الأساسية، سوف يحصل الشيء نفسه اليوم".
وكسبب ثان ذكر المؤرخ أن المجتمعات التي كانت لها علاقات سيئة ومؤلمة في مسار التاريخ، لم تكن قادرة على العيش مع بعض إلا في حالة التحدث مع بعضها البعض. ووفقاً للسبب الثالث، فمن الضروري إعادة الكرامة الإنسانية للأشخاص الذين قُتلوا في الماضي. وأخيراً، كسبب رابع يذكر المؤرخ التركي أن الرفض من مواجهة التاريخ يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة، وإنكار مواجهة التاريخ يعني أن يكون لديك القدرة على تكرار نفس الجريمة.
ويتحدث تانر أكجام عن الإبادة الجماعية الأرمنية قائلاً: "لقد أنشأنا دولة قومية في عام 1923 وأنشأنا هوية وفقاً لها. واليوم تحولت هذه الهوية إلى حقيقة تحدد تفكيرنا ومشاعرنا، وبعبارة أخرى، العلاقات الاجتماعية والثقافية الكاملة للمجتمع. ولكن إذا بدأنا، على سبيل المثال، في الحديث عن الإبادة الجماعية الأرمنية، سنرى كيف يبدأ هذا الواقع في الانهيار. إن الإبادة الجماعية الأرمنية هي حقيقة تاريخية تدمر تماماً بنية هوية المجتمع التركي. وهذا هو السبب في أننا نتجنب مواجهة التاريخ".



Մրցույթ

«Մեկ անգամ Հայաստանում»

الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    


x
الأكئر قراءةً في الأسبوع

10:33, 12.02.2018
شوهدت 1436 مرّات
اصطحاب سيدة أرمنية إلى الشرطة من الكنيسة الأرمنية بإسطنبول بعدما أعربت عن احتجاجها على المطران أتيشيان -المدعوم من السطلات التركية-

18:29, 13.02.2018
شوهدت 998 مرّات
افتتاح المدرسة الموسيقية تشايكوفسكي في يريفان بعد ترميمها بمبادرة من السيدة الأولى ريتا سركيسيان

15:14, 16.02.2018
شوهدت 889 مرّات
ليس مقبولاً تقديم أسلحة إلى بلد شمولي زعيمه يشبه قادة ألمانيا النازية -الوفد البرلماني الأرميني بعد زيارة إسرائيل وبحث عقد منتدى أعمال أرميني إسرائيلي بالمستقبل-

18:59, 15.02.2018
شوهدت 862 مرّات
الرئيس سركيسيان يستقبل وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل بالكويت هند صبيح الصبيح و بحث التعاون بين البلدين -الوزيرة تشيد بدور الطائفة الأرمنية الكبير وأهل الاحترام في الكويت-

16:12, 13.02.2018
شوهدت 784 مرّات
إردوغان يقول أن محاربة أمريكا للدولة الإسلامية أداء مسرحي وأصبح عملاً ضد تركيا ويرد على قائد قوات التحالف الأمريكي «لم تسمعوا عن الصفعة العثمانية»





عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة