التوقيت في يريفان 11:07:36,   13 ديسمبر

السياسة الأذربيجانية المناهضة للأرمن التي أُطلقت بمجازر عام 1988 بسومكايت باكو وكيروفاباد مستمرة حتى اليوم -الكاتبة والشاهدة على مذابح باكو آنا أستفاتساتوريان تقدّم كتابها الجديد عن إجرام أذربيجان-


يريفان في 18 نوفمبر/أرمنبريس: قالت الكاتبة الأرمنية الأمريكية والشخصية العامة واللاجئة بعد أحداث باكو آنا أستفاتساتوريان خلال مؤتمر صحفي عقد في يريفان أن المجازر التي وقعت في العاصمة الأذربيجانية باكو وفي مدن سومكايت وكيروفاباد الأذربيجانية في عام 1988 كردة فعل على مطالبة أرمن آرتساخ «ناغورنو كاراباغ» بالانفصال عن الاتحاد السوفيتي وإعادة الوحدة مع الوطن الأم والأرض التاريخية أرمينيا قائمة ولا يجب نسيانها والسياسة الأذربيجانية المناهضة للأرمن التي أُطلقت بمجازر في عام 1988 في سومكايت وباكو وكيروفاباد مستمرة حتى اليوم وأضافت: "مذبحة سومكايت في باكو كانت بداية نهاية حياتنا، نهاية طفولتنا. وأرسلت القيادة الأذربيجانية الحشد لإجراء مذابح ضد الأرمن في باكو وكيروفاباد وسومكايت. 30 عاماً مر منذ هذه الأحداث، ولكني أعلم أن الأذربيجانيين لا يزالوا مستمرين في هذه الفظائع ضد الأرمن في آرتساخ وحول العالم. لهذا السبب أعتقد أن الشتات الأرمني يجب ألا ينسى أبداً هذه الأحداث المأساوية لأنه إذا نسينا هذه الجرائم سوف تكرر".
وقالت إنه بالرغم من رغبة أذربيجان ومحاولاتها إبادة الأرمن فان الشعب الأرمني يعيش ويواصل تطوره. وقالت آنا أستفاتساتوريان: "إن الأرمن في جميع أنحاء العالم، فضلاً عن دول أخرى لم ينسوا ولن ينسوا الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبها الأذربيجانيون".
وأبلغت عن عرض كتابها المعنون "لا مكان: قصة منفى" الذي عقد في موسكو وسانت بطرسبورغ والذي يحكي قصة المذابح الأرمنية في أذربيجان في 1988-1992.
شهدت آنا أستفاتساتوريان المذابح الأرمنية في باكو عندما كانت في الحادية عشرة من عمرها في عام 1988.


الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة