التوقيت في يريفان 11:07:36,   24 نوفمبر

ما يحدث في أوروبا ليس إلا محاكمة علنية لأذربيجان حول تورطاتها في صفقات رشوة وفضائح -نائب وزبر الخارجية الأرميني شافارش كوتشاريان-


يريفان في 6 سبتمبر/أرمنبريس: قال نائب وزير الخارجية  شافارش كوتشاريان للصحفيين أن الفضيحة حول الوفد الأذربيجانى في "باس" والاجراءات الجنائية، بالاضافة إلى وقائع الرشوة الاذربيجانية للمشرعين الأوربيين كانت صفعة لأوروبا.
وتعليقاً على الفضيحة التي كشفت مؤخراً عن "صندوق بقيمة 3 مليارات دولار تديره عائلة علييف لرشوة المشرعين الأوروبيين، أكد كوتشاريان أنه ليس من قبيل الصدفة أنه في سياق هذه الأحداث، فإن رد أذربيجان هو نفسه: "هذا من فعل الأرمن ، مهما يحدث فالأرمن هم المسؤولون" وأضاف كوتشاريان: "يقولون إن عائلة علييف لا علاقة لها، لكنها لا تنكر أن كل هذا حدث. هذا هو ردهم الرسمي. وهذا يعني أنه في هذا البلد، حيث يتم التحكم فى كل شئ، يسحب ثلاثة مليارات دولار من دون علمهم ".
ورداً على سؤال حول فرص أرمينيا للاستفادة من الوضع قال نائب وزير الخارجية: "دعونا نفهم بشكل صحيح. واحد يجلس في المحكمة، وبقول انه يحاكم، وأنت تقول - ما الخطوات التي يمكن أن تتخذ؟. في الواقع، هذا ليس أكثر من محاكمة ضد أذربيجان، وهذا يتحدث مجازياً وليس من الناحية القانونية. ما يحدث حالياً في جميع أنحاء أوروبا كلها تثبت أن صبر الناس قد انتهى. الناس ضعفاء، حتى المشرعين الأوروبيين، لا يمكن أن يقفوا أمام هذا الإغراء في قلب أوروبا. إذا كنتم منتبهون، سترون أن هؤلاء هم المشرعون الذين تقترب ولايتهم إلى النهاية، فلن يكون لديهم فرصة لإعادة انتخابهم "


الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 10 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة