التوقيت في يريفان 11:07:36,   18 أكتوبر

صحفي دانمركي يتطرق بمقال إلى آرتساخ مشيراً إلى أنها جمهورية ضغيرة ولكن ديمقراطية على عكس أذربيجان، وكيف أنها سُلخت من أرمينيا وأعطيث هدية لأذربيجان


يريفان في 7 أغسطس/أرمنبريس: جاءت فكرة زيارة آرتساخ في ذهنه في يونيو / حزيران 2016، عندما التقى بوزير خارجية آرتساخ كارن ميرزويان في جزيرة بورنهولم الدنماركية حيث نصحه بزيارة أرتساخ وفي معرض تقديم آرتساخ كجمهورية "صغيرة ومستقلة" غير معترف بها في "حرب مجمدة"، يؤكد بيترسون على أن آرتساخ دولة ديمقراطية، على عكس أذربيجان، حيث يسود النفط والدكتاتورية الإسلامية.
يشير ن. بيترسون إلى نزاع أذربيجان - كاراباخ (آرتساخ) ويشير إلى أن آرتساخ كانت جزءاً من أرمينيا التاريخية والتي أعطيت بالقوة لأذربيجان كهدية من قبل قرار الحزب الشيوعي في عام 1921. ويربط صاحب المقال الصراع أيضاً مع الإبادة الجماعية الأرمنية، التي ارتكبتها الدولة العثمانية ويذكّر أنه بسبب الحرب بين عامي 1991 و 1994 بين أرمينيا وأذربيجان انتهكت تركيا جميع العلاقات مع أرمينيا. وفي حديثه عن الحصار المفروض على أرمينيا وآرتساخ من تركيا وأذربيجان يقول بيترسون أن: "ديكتاتور أذربيجان قال إن أذربيجان ستستهدف طائرة الركاب التي ستحاول الهبوط في مطار كاراباخ".
وأشار الكاتب الدانمركي إلى الحرب التي فرضتها أذربيجان على آرتساخ وأشار إلى أن آلاف المرتزقة من أفغانستان والشيشان كانوا يقاتلون ضد آرتساخ كجزء من القوات الأذربيجانية.
يتحدث بيترسون أيضًا عن الجاذبية السياحية لآرتساخ ويقارن ستيباناكيرت العاصمة مع عواصم جنوب أوروبا حيث يكتب: "عندما كنت في عاصمة ناغورنو كاراباع، هناك انطباع بأنك في فرنسا، إسبانيا أو إيطاليا".


الشريط الأخباري

كلّ المستجدّات    




عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 10 539818
بريد الكتروني :[email protected]
Яндекс.Метрика
إعدادات الصفحة