التوقيت في يريفان 11:07:36,   5 يوليو 2022

صندوق النقد الدولي يتوقّع نمو اقتصادي بنسبة 1.5 ٪ لأرمينيا في عام 2022

صندوق النقد الدولي يتوقّع نمو اقتصادي بنسبة 1.5 ٪ لأرمينيا في عام 2022
يريفان في 17 مارس/أرمنبريس: أجرى فريق من صندوق النقد الدولي بقيادة ثانوس أرفانيتيس مناقشات خلال الفترة من 1 إلى 16 مارس 2022 للمراجعة السادسة للبرنامج الاقتصادي لأرمينيا، الذي يدعمه اتفاق صندوق النقد الدولي الاحتياطي (SBA  وقال صندوق النقد الدولي في بيان إن اتفاقية الاستعداد الائتماني تمت الموافقة عليها في 17 مايو 2019 وستنتهي في 16 مايو 2022.
وفي ختام المناقشات أصدر رفانيتيس البيان التالي: "توصل فريق صندوق النقد الدولي إلى اتفاق على مستوى الموظفين مع السلطات الأرمينية لإبرام المراجعة السادسة والنهائية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي بدعم من ثلاثة أعضاء ولترتيب الاستعداد لمدة عام. ويخضع الاتفاق لموافقة المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي والذي من المقرر أن ينظر في هذه المراجعة في منتصف مايو وسيصبح حوالي 36 مليون دولار (25.716 مليون وحدة حقوق سحب خاصة) متاحاً بعد اجتماع المجلس وبذلك يصل إجمالي المدفوعات في إطار البرنامج إلى حوالي 430 مليون دولار.
استمر الاقتصاد الأرميني في التعافي حيث سجل نمواً بنسبة 5.7 في المائة في عام 2021 واستمر في النمو بقوة في أوائل عام 2022. انخفض التضخم السنوي لمؤشر أسعار المستهلكين بشكل مطرد إلى 6.5 في المائة في فبراير مدعوماً بتشديد السياسة النقدية. ساعدت السياسة المالية في التخفيف من تأثير الصدمات على الاقتصاد في العامين الماضيين، لكنها لا تزال مرتكزة على الهدف الأوسع للقدرة على تحمل الديون ، وتواصل إصلاحات السياسة الضريبية والإدارية توسيع القاعدة الضريبية. تشير التقديرات إلى أن عجز المالية العامة قد تقلص إلى 4.7 في المائة من إجمالي الناتج المحلي في عام 2021 ،ويعزى ذلك إلى حد كبير إلى انخفاض الإنفاق الحكومي. تعزز الموقف الخارجي، خاصة في عام 2021، حيث تقلص عجز الحساب الجاري خلال جائحة كوفيد -19 بينما ظلت التحويلات قوية وأضيف إصدار سندات اليوروبوند وتخصيص حقوق السحب الخاصة إلى الاحتياطيات الدولية. ظل النظام المصرفي يتمتع بالسيولة الكافية ورأس المال الكافي وتحسنت جودة الأصول.
ومع ذلك فإن التداعيات الإقليمية والعالمية من الصراع الروسي الأوكراني تلقي بثقلها على التوقعات وسيكون لها حتماً تأثير ملحوظ على أرمينيا. ومن المتوقع أن تؤدي العقوبات واسعة النطاق المفروضة على روسيا وارتفاع أسعار الغذاء والوقود وانخفاض التحويلات وزيادة تقلبات الأسواق المالية العالمية إلى زيادة عجز الحساب الجاري وزيادة التضخم وخفض النمو الاقتصادي في الأشهر المقبلة. في حين أن هناك قدراً كبيراً من عدم اليقين بشأن حجم التأثير على أرمينيا، حيث لا يزال الوضع يتطور فإن تقييمنا الأولي هو أن الاقتصاد يمكن أن ينمو بنحو 1 في المائة في عام 2022- بوتيرة أبطأ بكثير مما كان متوقعًا في السابق".







youtube

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]