التوقيت في يريفان 11:07:36,   24 سبتمبر

العملية السياسية بين أرمينيا وأذربيجان يجب ألا تتم تحت تأثير القوة- السفير الفرنسي بأرمينيا جوناثان لاكوت-

العملية السياسية بين أرمينيا وأذربيجان يجب ألا تتم تحت تأثير القوة- السفير الفرنسي بأرمينيا جوناثان 
لاكوت-
يريفان في 28 يوليو/أرمنبريس: قال السفير الفرنسي لدى أرمينيا جوناثان لاكوت خلال مؤتمر صحفي مخصص لاستكمال الحفريات الأثرية في إريبوني إن فرنسا تدعو أرمينيا وأذربيجان لاستئناف العمليات السياسية التي يجب أن تكون عادلة ولا ينبغي أن تتم تحت القوة أو أي تأثير آخر.
"في هذه اللحظة عندما نقيّم هذا الحدث تجري عمليات مسلحة في إقليم أرمينيا في مقاطعة كيغاركونيك، بالطبع عقولنا مع القتلى وعائلاتهم، كما نفهم أن هذا يحدث في سياق تصعيد الوضع على الحدود الأرمينية الأذربيجانية. هذه التطورات تثير قلق فرنسا لأنها أيضا انتهاك لوقف إطلاق النار بسبب تدهور الوضع الأمني على حدود أرمينيا. في هذا السياق تدعو فرنسا إلى استئناف العمليات السياسية بين أرمينيا وأذربيجان، لكن هذه العملية يجب أن تكون عادلة ويجب ألا تتم تحت القوة أو أي تأثير آخر. بالطبع هناك اتصالات بين فرنسا والولايات المتحدة وروسيا في إطار مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا من أجل المساهمة في تطبيع الوضع" وصرّح السفير أن الشغل الشاغل لفرنسا هو الوضع الحدودي مع أرمينيا.
"بالطبع ، هذا في أذهاننا ولا ننسى النقاط الأخرى في البيان الثلاثي الصادر في 9 نوفمبر / تشرين الثاني حيث لا تزال هناك مشاكل في تنفيذه ، ولا سيما النقطة المتعلقة بالإفراج عن جميع أسرى الحرب المحتجزين في أذربيجان" قال لاكوت.
في 28 يوليو حوالي الساعة 03:40 شنت القوات المسلحة الأذربيجانية استفزازاً وانتهكت وقف إطلاق النار في الجزء الشمالي الشرقي من الحدود بين أرمينيا وأذربيجان واستشهد ثلاثة جنود أرمن وأصيب إثنان آخران في المعارك وتم صد القوات المهاجمة الأذربيجانية إلى مواقعها الأولية وتكبدت خسائر. وقد توصل الجانبان إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بوساطة من الجانب الروسي.







youtube

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]