التوقيت في يريفان 11:07:36,   26 يوليو

الشراكة الأرمينية الجورجية ضمان للاستقرار الإقليمي-المؤتمر المشترك لباشينيان وغاريباشفيلي-

الشراكة الأرمينية الجورجية ضمان للاستقرار الإقليمي-المؤتمر المشترك لباشينيان وغاريباشفيلي-
يريفان في 12 مايو/أرمنبريس: أصدر رئيس وزراء أرمينيا المؤقت نيكول باشينيان ورئيس وزراء جورجيا إيراكلي غاريباشفيلي بياناً مشتركاً لوسائل الإعلام عقب المفاوضات وتم إبلاغ أرمنبريس من مكتب رئيس وزراء أرمينيا.

وفي في البيان على النحو التالي:
نيكول باشينيان-سعادة السيد غاريباشفيلي عزيزي إيراكلي أعضاء الوفد الأعزاء يسعدني أن أرحب بكم واستضافتكم في جمهورية أرمينيا.
يشرفني ويسعدني دائماً أن ألتقي برئيس الحكومة الجورجية ومناقشة أجندة التعاون بين بلدينا في جو من الصداقة.
يحتل تطوير علاقات الجوار الخاصة مع جورجيا مكانة رئيسية في سياسة أرمينيا الخارجية.
شعبينا مرتبطان بخيوط كثيرة. تشكل صداقتنا القديمة وكذلك القيم المشتركة للديمقراطية وسيادة القانون الأساس المتين الذي تقوم عليه شراكة الدولتين.
الجالية الأرمنية في جورجيا، التي لها تاريخ يمتد لقرون هي الجسر الذي يربط بلدينا بشكل أقوى. لدينا أجندة واسعة لتطوير التعاون بشكل ديناميكي، يغطي العديد من المجالات.
اليوم أتيحت لي الفرصة لمواصلة الحوار البناء مع الحكومة الجورجية مع السيد غريبشفيلي.
لقد تطرقنا إلى الوضع الحالي للتعاون وآفاق التنمية للتعاون في النقل والطاقة وقطاعات اقتصادية مهمة أخرى. قررنا زيادة التركيز على تنمية العلاقات التجارية والاقتصادية في علاقاتنا. على وجه الخصوص ذكرنا الحاجة إلى تطوير إمكانات العبور والاستخدام الأكثر كفاءة لطرق النقل الإقليمية، كما تم التأكيد على إمكانات التعاون بين البلدين في مجال التقنيات العالية وضرورة استخدامها.
وكالعادة تمت مناقشة قضايا التعاون في مجالات التربية والعلوم والثقافة.
تبادلنا وجهات النظر حول الخطوات المتخذة في بلادنا لمكافحة الوباء.
كما تناولت أنا ونظيري الجورجي قضايا الأمن الإقليمي.
بالنسبة لنا ، ليس هناك شك في أن الشراكة الأرمينية الجورجية هي إحدى أكثر الضمانات فعالية لضمان الاستقرار في منطقتنا. عند التطرق إلى القضايا الإقليمية أعربت عن ثقتي في أن نزاع كاراباغ يجب أن يتوصل إلى تسوية نهائية في إطار العملية تحت رعاية الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا واستناداً إلى المبادئ التي اقترحوها.
كما أعربت عن ثقتي في أن لكل صراع خصوصياته. وفي هذا الصدد أكدت على الحفاظ على موقف متوازن وبناء بشأن القضايا الحساسة لبعضها البعض.
في ختام حديثي أود أن أرحب بأصدقائنا مرة أخرى وأرجو الكلمة لزميلي.
إيراكلي جاريباشفيلي - شكراً لكم إنه لشرف عظيم لي أن أستضيفكم مرة أخرى في جمهورية أرمينيا.

"ترتبط بلادنا بعلاقات ودية تاريخية عمرها قرون. وأنا واثق من أن التعاون في المستقبل سيستمر بهذه الروح. تتميز جورجيا وأرمينيا بتاريخها العظيم وثقافتها الفريدة وتقاليدها المثيرة للاهتمام. يجب أن يُبنى مستقبل بلداننا على هذه القيم التي تعززها مؤسسات الدولة القوية والديمقراطية والحكم المنفتح والشفاف والتقدم الاقتصادي والابتكار.
ونتفق على أن كل هذا لا يمكن تحقيقه إلا في ظل السلام والاستقرار الإقليمي. من ناحية أخرى تسببت الحرب في كاراباغ بطبيعة الحال ، في صعوبات كبيرة للمنطقة بأسرها. أعتقد أنه لا يوجد بديل لمحادثات السلام والحوار.
لطالما كانت جورجيا داعمة للتعاون السلمي والتعايش في جنوب القوقاز وسيستمر هذا المسار في المستقبل. نحن على استعداد لتعزيز الحوار الإقليمي وتطوير الاقتصاد والتجارة والقضايا الإنسانية الأخرى. لقد اختار الشعب الجورجي المسار الأوروبي - الأوروبي - الأطلسي من أجل تعزيز الاستقرار والسلام والقيم الديمقراطية.
أود أن أشير إلى أننا ناقشنا خلال اجتماعنا اليوم جميع اتجاهات التعاون. وشددنا على ضرورة إجراء حوار سياسي مكثف لتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية ومناقشة المشاريع الجديدة والتعاون في مجالات مثل النقل والاقتصاد والثقافة والابتكار وتطوير العلاقات المكثفة بالفعل. على الرغم من هذه العلاقات لا تزال لدينا فرصة للتطور.
إن استقرار أرمينيا وتطورها الديمقراطي مهمان للغاية لجورجيا والمنطقة بأسرها. نحن مقتنعون بأن الانتخابات البرلمانية المبكرة ستجرى بشكل علني وشفاف وسوف يظهر الشعب الأرمني مرة أخرى للعالم التزامه بمبادئ الديمقراطية.
وأعربنا عن استعدادنا لمواصلة الاجتماعات ، والحفاظ على ديناميكيات الزيارات المتبادلة رفيعة المستوى وتعزيز التعاون بين الإدارات القطاعية.
السيد رئيس الوزراء أشكركم مرة أخرى على حسن الاستقبال والتعاون"، قال رئيس الوزراء الجورجي.







youtube

كلّ المستجدّات    


عن الوكالة

العنوان: أرمينيا،200، يريفان شارع ساريان 22، أرمنبريس
هاتف:+374 11 539818
بريد الكتروني :[email protected]